منتدى مدرســـة تيمــــــور باشـــــــــا
أهلا بك فى منتدى مدرسة تيمور باشا الإعدادية

منتدى مدرســـة تيمــــــور باشـــــــــا

منتدى مدرسة تيمور باشا منتدى دراسى يهدف لتنمية التواصل والإبداع لدى الطلاب
 
الرئيسيةكلام على طولمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول



مدرستي أنا




شات مع الادمن مباشرة
المواضيع الأخيرة
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
الحكــــمة
قال بعض السلف:"قد أصبح بنا من نعم الله تعالى ما لا نحصيه مع كثرة ما نعصيه فلا ندري أيهما نشكر، أجميلُ ما ينشر أم قبيح ما يستر...؟"
أعلن معنا

شاطر | 
 

 الجزء الثالث من الصلاة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
amira
عضو نشط
عضو نشط
avatar


نقاط : 6834
السٌّمعَة : 13

مُساهمةموضوع: الجزء الثالث من الصلاة   الخميس يونيو 10, 2010 12:51 pm

القبلة
يجب على المصلي أستقبال القبلة في جميع الصلوات, والقبلة هي اتجاه الكعبة الشريفة بالنسبة الى جميع البلدان, فتختلف القبلة من جهة الى أخرى باختلاف الأماكن.

بسم الله الرحمن الرحيم
(فولِّ وجهكَ شطر المسجد الحرام وحيثما كنتم فولّوا وجوهكم شطره) البقرة - 144


الأذان

وهو من المستحبات الأكيدة للصلوات الخمس, وكيفيته:
أولاً :
«الله أكبر» أربع مرّات.
ثانياً :
«أشهد أن لا إله إلا الله» مرّتان.
ثالثاً : "أشهد أن محمّداً رسول الله " مرّتان ومن الأفضل ذكر الشهادة الثالثة أي " أشهد أن علياً ولي الله ". وهي ليست من أجزاء الأذان.
رابعاً : "حي على الصلاة" مرّتان .
خامساً: "حي على الفلاح " مرّتان .
سادساً : "حي على خير العمل " مرّتان.
سابعاً : "الله أكبر" مرّتان .
ثامناً : لا إله إلا الله" مرّتان.

الإقامة
وهي من المستحبات الأكيدة للصلوات الخمس, وكيفيتها:
أولاً : "الله أكبر" مرّتان.
ثانياً : أشهد أن لا إله إلا الله " مرّتان.
ثالثاً: "أشهد أن محمداً رسول الله " مرّتان ومن الأفضل ذكر الشهادة الثالثة أي " أشهد أن علياً ولي الله ". وهي ليست من فصول الإقامة.
رابعاً: "حي على الصلاة" مرّتان.
خامساً: "حي على الفلاح " مرّتان.
سادساً: حي على خير العمل " مرّتان .
سابعاً: "قد قامت الصلاة " مرّتان .
ثامناً: "الله أكبر" مرّتان.
تاسعاً: "لا إله إلا الله " مرة واحدة.

النية
وهي قصد الفعل (الصلاة) قربة الى الله تعالى ولا يجب فيها التلفظ لأنها أمر قلبي ويشترط فيها الإخلاص وتعيين نوع الصلاة.

تكبيرة الأحرام
وهي أن نقول : "الله أكبر" ويجب أن يؤتى بها حال القيام منتصباً ويجب فيها الاستقرار البدني عند التلفظ بها.

القراءة
1 - تجب قراءة سورة الحمد وسورة أخرى معها في الركعة الأولى والثانية من كل صلاة وأما في الركعة الثالثة والرابعة فنتخيّر بين قراءة الحمد فقط أو التسبيحات فقط.
2 - يجب تعلًّم القراءة الصحيحة في تلفظ الحروف والحركات .
3 - يجب الإخفات في القراءة في صلاتي الظهروالعصر ويجب الجهر فيها في صلوات الصبح والمغرب والعشاء للرجال فقط. وأما النساء فلا يجب عليهن الجهر في مواضعه.
4 - تبطل الصلاة إذا أخفت في مواضع الجهر أو بالعكس عمداً, وأما لو كان سهواً فلاإشكال في صلاته.
5 - يجب الإخفات عند قراءة التسبيحات وكذلك إذا قرئت سورة الحمد بدلاً منها وكذلك في صلاة الاحتياط.
6 - في مواضع الاخفات يُستحب الجهر بالبسملة إلا في الركعة الثالثة والرابعة إذا قُرئت سورة الحمد بدلاً من التسبيحات.
7- سورتا (الفيل) و(الإيلاف) تعدّان سورة واحدة, وكذا سورتا (الضحى) و(ألم نشرح) تعدّان سورة واحدة أيضاً.
8 - مناط الجهر والاخفات ظهور جوهر الصوت وعدمه وليس لمناط سماع من بجانبه وعدمه.

الركوع
1 - يجب الركوع مرة واحدة في كل ركعة من الصلاة.
2 - يجب الانحناء في الركوع حتى تصل اليدان الى الركبتين.
3 - يجب الذكر في الركوع كأن يقول (سبحان ربي العظيم وبحمده) أو (سبحان الله ) ثلاث مرّات.
4 - يجب القيام بعد الركوع وقبل الهوي الى السجود ولا بد فيه من الاستقرار.
5 - يجب الاستقرار والطمأنينة عند قراءة الذكر في الركوع.
6- يستحب قول (سمع الله لمن حمده) عند رفع الرأس من الركوع.


بسم الله الرحمن الرحيم
(يا أيُّها الذين آمنوا اركعوا واسجدوا واعبدوا ربكم وافعلوا الخير لعلكم تفلحون)سورة الحج - 77


السجود
1 - يجب السجود مرتين في كل ركعة من الصلاة.
2 - يجب حال السجود وضع المساجد السبعة وهي (الجبهة, باطن الكفين, الركبتين, إبهامي القدمين) على الأرض.
3 - تجب قراءة الذكر في كل سجدة كأن يقول (سبحان ربِّي الأعلى وبحمده) أو (سبحان الله) ثلاث مرّات.
4 - يجب تساوي موضع الجبهة مع موضع القدمين ولا بأس بارتفاع أحدهما عن الآخر بمقدار لا يتجاوز الأربعة أصابع مضمومة.
5 - تجب الطمأنينة والاستقرار حال الذكر في السجود.
6 - يجب رفع الرأس في السجدة الأولى والجلوس التام المستقر بين السجدتين, ويستحب قول: (الله أكبر) عند رفع الرأس من السجود.


قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
(جُعلت ليَ الأرضُ مسجداً وطهُوراً)الوسائل 2/969


شرائط مكان وضع الجبهة
1 - يشترط أن يكون مكان وضع الجبهة في السجود على ما يصدق عليه اسم الأرض من التراب أو الحجر أو الحصى أو مما ينبت من الأرض مثل النباتات بشرط أن لا تكون مما يستعلمه الناس في الأكل واللبس .
2 - يشترط طهارة مكان موضع الجبهة حتى من النجاسة غير السارية.
3- يشترط استقرار مكان وضع الجبهة حال السجود.


القنوت
وهو من المستحبات الأكيدة في الركعة الثانية قبل الركوع , وهو دعاءٌ يطلب فيه خير الدنيا والآخرة وخاصة الدعاء للمؤمنين .
ومن الأدعية المستحبة:
(ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدُنك رحمةً إنك أنت الوهاب) "آل عمران/8"

ومن الأدعية:
(ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار) البقرة-201.


التشهد
وهو واجب في الركعة الثانية بعد السجدتين وفي الركعة الأخيرة, وهو أن نقول:
أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له, وأشهد أن محمداً عبده ورسوله, اللهم صلى على محمدٍ وآل محمد.
* يجب أن يكون ذكر التشهد في حال الجلوس معتدلاً ومستقراً.

التسبيحات الأربع
يكفي أن يأتي بها المصلي مرة واحدة وإن كان الأحوط - إستحباباً - التكرار ثلاث مرّات في الركعة الثالثة والرابعة قبل الركوع فيما لو لم يأتِ بسورة الحمد بدلاً منها وصيغتها أن نقول:
(سبحان الله. والحمد لله. ولا إله إلا الله. والله أكبر).
ويجب الإخفات حال الذكر, والأفضل للإمام اختيار سورة الحمد وللمأموم الذكر.

التسليم
وهو واجب في الركعة الأخيرة بعد التشهد, ويتوقف عليه تحلل المنافيات والخروج عن الصلاة, وصيغته أن نقول:
أولاً : السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته.
ثانياً : السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين.
ثالثاً: السلام عليكم . ويستحب إضافة: ورحمة الله وبركاته.
*الواجب أحد السلامين (ثانياً أو ثالثاً) وأما الأول فهو مستحب.
* يجب حال التسليم الجلوس معتدلاً مستقراً.
* يجب التسليم بالعربية والإعراب .
* يستحب التورك حال الجلوس.

الموالاة
وهي عدم الفصل بين إفعال الصلاة بحيث يخلّ بالصلاة بحصول فواصل بين أفعالها.

الترتيب
وهو تقديم تكبيرة الإحرام على القراءة, والفاتحة على السورة وهي على الركوع وهو على السجود وهكذا, فمن قدم المؤخر أو أخر المقدم عمداً بطلت صلاته وكذلك لو قدم ركناً على ركن.

الصلاة اليومية
1 - صلاة الصبح وهي كعتان.
2 - صلاة الظهر وهي أربع ركعات.
3- صلاة العصر وهي أربع ركعات.
4- صلاة المغرب وهي ثلاث ركعات.
5- صلاة العشاء وهي أربع ركعات.


كيفية الصلاة
بعد الأذان والإقامة التي هي من المستحبات الأكيدة قبل الصلاة - وقدذكرنا كيفتهما سابقاً - نشرع بالأفعال التالية:
أولاً- النية: وهي أن نقصد فعل الصلاة. ونقول: أصلِّي صلاة (الصبح أو الظهر أو العصر أو المغرب أو العشاء - بحسب اختلاف الصلاة) أداءً واجباً قربةً الى الله تعالى.
ولا يجب بها التلفظ بل يكفي الإرادة القلبية.
ثانياً - تكبيرة الإحرام: وتأتي بعد النية مباشرة وهي عبارة عن التلفظ بكلمة (الله أكبر). ويستحب رفع اليدين بمحاذات الأذنين عند التلفظ بها, كما هو موضح بالشكل (12).



ثالثاً- القراءة: نقرأ سورة الحمدوسورة أخرى كاملة معها حال القيام, كما هو موضح بالشكل (13).



رابعاً- الركوع: ننحني للركوع بعد اتمام القراءة ونقول: (سُبحان ربي العظيم وبحمده) كما هو موضح بالشكل (14).



ومن ثم نرفع رأسنا من الركوع ونقول: (سمع الله لمن حمده) كما هو موضح بالشكل (15).

ونصبر قليلاً منتصبي القامة قبل أن نهوي الى السجود.
خامساً- السجدتين: نهوي الى السجود بعد القيام الذي يلي الركوع بأن نضع المساجد السبعة على الأرض كما هو موضح بالشكل (16) ونقولSadسبحان ربي الأعلى وبحمده) ومن ثم نرفع الرأس من السجدة الأولى ونجلس قليلاً كما هو موضح بالشكل(17) ونقول: (الله أكبر) ثم نهوي للسجود مرة أخرى ونقوم بما قمنا به في السجدة الأولى. كما هو موضح بالشكل (16 , 17).





سادساً- القنوت: نقوم بعد السجدة الثانية من الركعة الأولى ونقف مطمئنين ثم نقرأ الحمد وسورة كاملة كما تقدم في الركعة الأولى ومن ثم نقنت بالدعاء كما هو موضح بالشكل (18).



سابعاً - التشهد: نركع بعد القنوت ونسجد السجدتين كما فعلنا في الركعة الأولى, ومن ثم نجلس بعد السجدتين للتشهد فنقول (أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله, اللهم صلِّ على محمد وآل محمد) . كما هو موضح بالشكل (19).



ثامناً - التسبيحات: نقوم بعد التشهد ونقرأ( سُبحان الله, والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر) مرة واحدة أو ثلاث مرّات استحباباً أو نقرأ سورة الحمد فقط كما هو موضح بالشكل (20).



تاسعاً- التسليم : وبعد الإنتهاء من التسبيحات نركع ونسجد السجدتين كما فعلنا في الركعة الأولى ونقوم للركعة الرابعة ونفعل كما فعلنا في الركعة الثالثة في قراءة سورة الحمد أو التسبيحات والركوع والسجدتين ونجلس للتشهد بعد السجدتين ومن ثم نسلم بأن نقول: (السلام عليك أيُّها النبي ورحمة الله وبركاته، السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته) كما هو موضح بالشكل (21).



توضيح:
هذه الكيفية التي ذكرناها إنما هي للصلاة الرباعية (أي عدد ركعاتها أربع) مثل صلاة الظهر والعصر والعشاءوأما الصلاة الثنائية (أي عدد ركعاتها اثنتان) مثل صلاة الصبح فيجب على المصلي بعد الفراغ من التشهد في الركعة الثانية أن يضيف إلى التسليم ثم يُنهي الصلاة.
ولو كانت الصلاة ثلاثية ( أي عدد ركعاتها ثلاث) مثل صلاة المغرب فيجب على المصلي بعد الفراغ من التشهد في الركعة الثانية النهوض للركعة الثالثة فيقرأ سورة الحمد أو التسبيحات (سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله والله أكبر) ثلاث مرّات ثم يهوي إلى الركوع، ثم يأتي بالسجدتين، وبعد ذلك يتشهد ويسلّم ويُنهي صلاته.


واجبات الصلاة
1 - الواجب الركني : وهو الواجب الذي تبطل الصلاة بزيادته أو نقصانه في الصلاة عمداً أو سهواً.
2 - الواجب غير الركني: وهو الواجب الذي تبطل الصلاة بزيادته أو نقصانه عمداً لا سهواً.

الواجبات الركنية
1 - النية.
2 - تكبيرة الإحرام.
3 - القيام للنية ولتكبيرة الإحرام , والقيام الذي يقع الركوع بعده مباشرة.
4 - الركوع .
5 - السجدتان معاً.

الواجبات غير الركنية
1 - قراءة الحمد والسورة في الركعتين الأولى والثانية.
2 - الذكر في الركعتين الثالثة والرابعة وفي الركوع والسجود.
3 - السجدة الواحدة.
4 - التشهد.
5 - التسليم.
6 ـ الاستقرار وعدم الحركة.
7 ـ الترتيب.
8 ـ الموالاة.

مبطلات الصلاة
1- كل ما يبطل الوضوء من نواقض كخروج البول أو الريح.
2-الأكل والشرب عمداً أو سهواً .
3 - الضحك مع الصوت (القهقهة) عمداً.
4 - كل فعل ماح لصورة الصلاة عمداً أو سهواً . كاللعب والتصفيق .
5 - الانحراف الكبير عن القبلة عمداً أو سهواً.
6 - التكلم أثناء الصلاة عمداً.
7 - التكتف وهو وضع اليد على الأخرى عمداً (التكفير).
8 - البكاء لأمر دنيوي عمداً ولا بأس لأمر أخروي.
9 - بطلان أحد شروط الصلاة في أثنائها.
10 - الشك في عدد ركعات صلاة الصبح وصلاة المغرب وصلاة القصر , والشك في الركعتين الأوليين من الصلاة الرباعية.
11- الشكوك في عدد الركعات والتي لا يوجد لها حلٌّ شرعي. كالشك بين الأربع والست.
12- زيادة أو نقصان ركن من أركان الصلاة عمداً أو سهواً.
13 - زيادة أو نقصان واجب غير ركني في الصلاة عمداً.
14 - تعمّد الالتفات بكلِّ البدن على وجه يخرجه عن الاستقبال .
15 - تعمد قول (آمين) بعد الفاتحة.
16 ـ كل ما يبطل الغسل, كخروج المني مجدداً.

صلاة الاحتياط
1- صلاة الاحتياط واجبة.
2 - يجب أن تُصلى بعد الصلاة مباشرة قبل الإتيان بالمنافيات أي ما يبطل الصلاة كالكلام والالتفات عن القبلة الى اليمين أو اليسار.
3 - يجب توفر جميع شروط الصلاة فيها.

وأما كيفيتها: فيجب فيها النية وتكبيرة الاحرام وقراءة سورة الفاتحة فقط دون السورة الأخرى, مع الإخفات بها حتى البسملة, فيجب فيها أيضاً الركوع والسجدتين والتشهد والتسليم سواء كانت ركعة واحدة أم ركعتين.

متى تجب سجدتا السهو؟
1 - تجب سجدتا السهو للكلام سهواً.
2 - تجب لنسيان السجدة الواحدة إذا فات محل تداركها.
3 - تجب لنسيان التشهد إذا فات محل تداركه على الأحوط .
4- تجب للتسليم في غير محله على الأحوط.
5 - تجب للشك بين الركعة الرابعة والركعة الخامسة في حال الجلوس .

مسائل في سجدتي السهو
1 تجب بعد الصلاة مباشرة.
2 - تجب النية لسجدتي السهو.
3 - يستحب فيها تكبيرة الاحرام.
4 - لا ركوع في سجدتي السهو.

كيفية سجدتي السهو
هي سجدتان من جلوس ويجب أن يأتي بهما المصلي بعد الصلاة مباشرة قبل الإتيان بمنافيات الصلاة بالكيفية التالية:
1 - نية القربى لله تعالى.
2 - التكبير استحباباً.
3 - السجود ويستحب فيه الصيغة المخصوصة وهي:
"بسم الله وبالله اللهم صلِّ على محمد وآل محمد"
أو الصيغة التالية:
"بسم الله وبالله, السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته"
وذلك على نحو التخيير بين إحدى الصيغتين .
4 - الجلوس مستقراً.
5 - السجود مرة ثانية كما مرَّ.
6 - يجب فيها التشهد والتسليم بعد السجدتين.

مسائل في الشكوك في افعال الصلاة
1 - من شك في شيء من أفعال الصلاة - أي في أصل وقوعه - فإن كان شكه قبل الدخول في الجزء الذي يليه مما هو مترتب عليه وجب الاتيان بالمشكوك كما إذا شك في تكبيرة الاحرام قبل ان يدخل في القراءة وإن كان شكه بعد الدخول لا يعتني بشكه كما إذا شك في التشهد وقد دخل في التسليم.
2- ومن شك في صحة فعل أو قول بعد الفراغ منه لا يعتني بشكه كما إذا شك في صحة قراءة الفاتحة بعد الانتهاء منها.

الشكوك المبطلة للصلاة
1 - الشك في عدد ركعات الصلاة الثنائية والثلاثية والأوليين من الرباعية قبل إتمام السجدتين من الركعة الثانية.
2 - الشك بين الثانية والخامسة فأكثر.
3 - الشك بين الثالثة والسادسة فأكثر.
4 - الشك بين الرابعة والسادسة فأكثر.

الشكوك التي لا يُعتنى بها
1 - الشك في الإتيان بواجب من واجبات الصلاة وقد دخل في غيره مما هو مترتب عليه, فلا يلتفت الى الشك في الفاتحة وهو آخذ في السورة ولا في السورة وهو في القنوت. ولا يلتفت الى الشك في الركوع أو الانتصاب منه وهو في الهوي الى السجود, ولا في السجود وهو في التشهد, ولا في التشهد وهو قائم.
2 - الشك بعد التسليم.
3 - الشك في أفعال الصلاة بعد خروج وقت الصلاة.
4 - شك كثير الشك .
5 - شك الإمام في عدد الركعات والحال أن المأموم لا يشك في ذلك ففي هذه الحالة لا يعتني الإمام بشكه بل يبني على ما يقوله المأموم والعكس حيث يرجع الشاك منهما الى الآخر.
6 - الشكوك في الصلاة المستحبة. فإنه يستطيع أن يبني على أحد طرفي الشك ويتم صلاته.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الجزء الثالث من الصلاة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مدرســـة تيمــــــور باشـــــــــا :: الركن الدينى :: عبادات ومعاملات وأدعية-
انتقل الى: